دراسة لفرنسَبنك عن مؤتمر سيدر: زيادة الاستثمارات شرط ضروري لزيادة النمو
May 15, 2018
المهندس عيتاني يسلم مشروع Sunset عقد سلة الحوافز
May 16, 2018

“ايدال” رعت إطلاق المرحلة الأولى من مشاريع المنطقة الاقتصادية النموذجية في إقليم الخروب

عيتاني: نسعى لتعميم ثقافة المناطق الاقتصادية المتخصصة  

بيروت، في 15 ايار 2018– رعت المؤسسة العامة لتشجيع الاستثمارات في لبنان إطلاق المرحلة الأولى من مشاريع المنطقة الاقتصادية النموذجية في اقليم الخروب التي تم انشاؤها بناء على اقتراح المؤسسة وبمبادرة من صندوق لبنان للتنمية والابتكار وصندوق الإقليم للتنمية وتمويل من بنك مصر لبنان، وذلك خلال حفل أقيم في جامعة بيروت العربية – الدبية في حضور المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الزراعية ابراهيم آدم احمد الدخيري، رئيس مكتب ترويج الاستثمار والتكنولوجيا التابع لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الدكتور هاشم حسين، المدير التنفيذي لبنك مصر لبنان فادي الداعوق، رئيس مجلس إدارة شركة كفالات خاطر ابو حبيب ورئيس جامعة بيروت العربية البروفسور عمرو جلال العدوي وحشد من اصحاب المشاريع.

وخلال كلمة القاها في الحفل، اعلن رئيس مجلس إدارة “ايدال” المهندس نبيل عيتاني إن المؤسسة تعمل على تعميم ثقافة المناطق الاقتصادية المتخصصة (تجمع واحد، قطاع واحد – One Cluster One Product)، على جميع المناطق اللبنانية، بحيث يتم تجميع المؤسسات المترابطة بإنتاج واحد في مكان واحد لتنتج سلعة تحمل هوية المنطقة التي تشتهر بها وترتبط بها جغرافيا.

واوضح ان “ايدال” تهدف من خلال اقامة المناطق الاقتصادية إلى خلق فرص العمل للشباب وتثبيتهم في ارضهم وتعزيز ريادة الأعمال والحد من الهجرة إلى الخارج وتعزيز النمو الاقتصادي وتحسين البنى التحتية واللوجستيات الخاصة بالقطاع والتخفيف من كلفة الانتاج، ما يساهم في تعزيز القدرة التنافسية للمنتج وزيادة القدرة على التصدير وتسهيل دخول المنتج إلى الأسواق المحلية والإقليمية والدولية.

واكد ان هذه المنطقة تعتبر نموذجا للتنمية المناطقية المستدامة، “وهو ما نسعى إلى تطبيقه في العديد من المناطق اللبنانية بالاستناد إلى المقومات الانتاجية التي تتمتع بها، وذلك عبر ارساء شراكة بين القطاع العام والقطاع الخاص والمنظمات الدولية والقطاع الأكاديمي.  ولا شك في ان هذه الشراكة تساهم في تهيئة بيئة الأعمال الملائمة التي تسهّل إقامة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وتوفير التسهيلات الإدارية والتمويلية لها، ما يسهم في خلق مشهد تنموي فعلي ذات ابعاد مستدامة على المدى القريب والبعيد”.

واعلن المهندس عيتاني عن استعداد المؤسسة لدعم أي منطقة او مشروع مماثل من شأنه تعزيز قدرة المناطق اللبنانية وتفعيل دورها في الاقتصاد الوطني، وتحويلها من مجتمع مستهلك إلى مجتمع منتج يشكل قاعدة لاحتضان المبادرات الابتكارية.

من ناحيته، اكد الدخيري ثقته بتحقيق المشروع نجاحاتٍ باهرة إذ انه يعتمد على شراكات استراتيجية متكاملة بين المؤسسات الحكومية و القطاع الخاص و قطاع التعليم بالإضافة الى المنظمات الإقليمية والدولية. واعلن دعم المنظمة العربية للتنمية الزراعية الكامل لهذا المشروع و الإصرار على تطوير و نقل هذه التجربة الى كافة المناطق اللبنانية و منها الى سائر اقطار العالم العربي، بما تمثل بالسبة إلى الشباب وريادة الأعمال.

من جهة أخرى، أعلن حسين عن توقيع عدد من الاتفاقيات مع مكتب ترويج الاستثمار والتكنولوجيا. ودعا إلى تبني هذا المشروع على المستوى الوطني والعربي باعتباره مشروعا نموذجيا في المنطقة. واكد ان هناك فرصا واعدة للاستثمار في مختلف القطاعات في لبنان، لذلك، تقوم “ايدال” بالتعاون مع المكتب بوضع الدراسات المناطقة التي تبرز مقومات كل منطقة.

وقال الداعوق ان بروتوكول التعاون الموقع مع صندوق الإقليم لتمويل المشاريع بدعم من كفالات سيتيح خفض كلفة الانتاج ويؤمن التسويق ويوفر إدارة متكاملة للمنطقة النموذجية. واعلن عن استعداد المصرف لتمويل مشاريع مماثلة على جميع الأراضي اللبنانية.

يذكر ان المنطقة الاقتصادية النموذجية في إقليم الخروب انطلقت بناء على اقتراح تقدمت به المؤسسة العامة لتشجيع الاستثمارات، وباتت اليوم تضم العديد من المؤسسات في مجال التربية الحيوانية والصناعات الغذائية. أما عدد المشاريع الذي بدأ العمل من ضمنها، فهو 15 مشروعا حتى اليوم.